الموقع الرسمي لمجلة حور الدنيا
مجلة شبابية



أمهات

2016-01-25
 

قهر الابناء|رقيه الياقوت

More articles by »
Written by: admin

موضوع يحتاج إلى تأمل ، الأم والأب اللذان يقهران أبناؤهما منة وذلًا بأنهما ضاع عمرهما في التربية والنشأة والأب افنى عمره في العمل والأم في التربية ، ويجعلان الابن أو الابنة تكره حياتها وتشعر أنها ثقل على هذا الكوكب وأنها زائدة وعالة على النفوس :

أود تذكيرك أيتها الأم العظيمة والأب العظيم بما يلي :

الأمر الاول:
قرار زواجكما كان بإرادة كل منكما لم يجبركما أحد على الزواج ، و الإنجاب كان قراركما أيضًا وحين تأخر لعدة أشهر كدتما تصابا بالجنون فهذا قرار مشترك عليكما تحمل نتيجته مهما كانت

الأمر الآخر :
كل الحيوانات التي تسمى حيوانات ، الأمهات تفني عمرها في رعاية أطفالها وحمايتهم ، وعلى سبيل المثال الدولفين كما ذكر أحدهم ان الدولفين يبقى شهر كامل مستيقظ يراقب أطفاله ثم بعد ذلك يتركهم لحال سبيلهم ..

الأمر الثالث:
التربية ليست أخذ وعطاء أنت تربي لأجل مسؤوليتك أمام الله وتكليفك بذلك لا لأجل انتظار المردود من الأبناء ، وبالنسبة للعقوق فالله سيحاسبهم وهو من أمرهم لستما من يحاسبان الأبناء ، دوركم التربية والرعاية ..

الأمر الرابع:
بعض الأباء والأمهات منفرين للأبناء وإذا ما أرادوا الأبناء البر وجدوا الحدود والحواجز بينهم وبين أبائهم ، لذلك انتبهوا وكونوا عونًا لأبنائكم على البر ، لأن البر أمر صعب جدًا لذلك كان أجره عظيم ..

الأمر الخامس:
ابنكما أو ابنتكما بعد الزواج لهما حياتهما الخاصة ، فلا ترهقا أنفسكما بالحياة التي اختاراها ، ولكن لا يمكن اهمال النصح دون التدخل والأمر والإجبار ، لأنه في الغالب النصائح التي كانت مجدية قبل ٣٠ عامًا لم تعد الآن فارقة وهناك حلول أفضل وأنسب للعصر الحالي ..

الأمر السادس :
الذل والمهانة والمنة للأبناء لن يجعلهم أكثر برًا بل سيزيد نفورهم والوالدين الخاسر الاكبر في القضية لأنهما من بيديه ترك الأبناء يدعون عليهما أو يدعون لهما ..

الأمر السادس:
كل أم وأب بيدهما أن يكونا أكثر انسانية ويسعدا أبناءهما أو يكونا أكثر وحشية ودناءة ويخرجا أبناءًا يعانون من الامراض النفسية

في الختام :
افعلا ما يستوجب فعله واتركا رد الجميل لله ، إن أديتما الأمانة فلن يضيعكما الله ، ودعكما من الأبناء ناكري الجميل ، فسيحاسبوا على عقوقهم من الله أيضًا …

ملاحظة:
لا أحرض على عقوق الوالدين ولكنها حقيقة يجب استيعابها ، من جميع الأطراف ولي تعليق لاحق على الأبناء ..

الأفكار مقتبسة من حديث أ.عبد العزيز الردادي ، ولكن بصياغتي
رقيه الياقوت

التعليقات

تعليقًا





 
 

 

أنت أيضًا تستطيع|زينب علي البحراني

أنت أيضًا تستطيع زينب علي البحراني “من يحلم بأن يهزمني فعليه أن يستيقظ ويعتذر عن ذلك”.. هذه الكلمات التي تلتهب الثقة في ...
by admin
 

 
 

الإستضعاف الذي يجلب الأستعطاف|احمدفرج

الاستضعاف الذي يجلب الاستعطاف اخرته وحشة اوي زي ايه زي خطيبه تحكي لخطيبها كل مشاكلها العائلية نقاط الضعف والمسكنة وتوصله ان...
by admin
 

 
 

ضرب الأبناء |أحمد فرج

نهي النبي صلي الله علية وسلم عن ضرب الوجهه لما يحمل من كرامة الانسان وان معظم التعبيرات والفكر واتخاذ القرار وادارة الاجهزة ...
by admin
 

 

 

متزعلش |احمد فرج

المقال ده خاص و مخصص للشباب والبنات الي ليهم آباء وامهات ارتقت ارواحهم الي مكانهم الجميل فين ؟ في جنات ونهر ايوا يعني فين ؟ في...
by admin
 

 
Advertisement
 

حاسس بيك |أحمد فرج

المقال ده مرضتش اسجله فيديو برضه لاني مش هقدر استجمع قوايا فيه وممكن بكل سهوله تنهار دموعي ومش هينفع اكمله قولت اكتبة احسن وا...
by admin
 

 




Advertisement