الموقع الرسمي لمجلة حور الدنيا
مجلة شبابية



غير مصنف

2015-12-31
 

غربة مبدع |رقية الياقوت

More articles by »
Written by: admin

غربة مبدع ..

كم مرة شعرت أنك غريب في محيطك وبين ذويك وفي عقر دارك بين أهلك ؟ كم مرة شعرت أن ما بداخلك مبهم التفاصيل أمام الآخرين ؟ وكم مرة تأكدت أنك ترى الحياة بصورة مختلفة ومن زوايا لا يراها سواك ؟ ولا أعني في وصفي تلك الحالة التي ترافق المفارقين أحبتهم بالتأكيد ، وإنما أقصد من وجد روحه هكذا منذ لحظات وعيه بنفسه وأسرارها واندماجه في مجتمعه وانخراطه في تفاصيل الحياة ..

ربما البعض قد واجه تلك الحال منذ زمن بعيد ، فشعر أنه مصاب بحالة ما غير اعتيادية ، أو ربما حالة نفسية وأنه يحتاج إلى طبيب نفسي والبعض الآخر حاول الهروب من محيطه في ملهيات لا تقدم ولا تؤخر بينما صنف ما بذل أقصى جهده ليفهم تعيقدات ذاته وصعوباتها ..

دعني أختصر عليكم الطريق ، كنت واحدة ممن يعانون تلك الحال لسنوات طوال ، وسلكت بالفعل طرق شتى لمعرفة الحقيقة خلف ضيقي من محيطي وتمردي على الواقع ، حتى وجدت ملاذي في القراءة وتحديدًا في كتابين ( كتاب العقاد أنا ) و( كتاب كيف يطير الصلصال للبابة أبو صالح )

بدأت بكتاب العقاد ، حيث كان يحكي تفاصيل شخصيته العجيبة ووجدت بين سطوره كيف كان يعاني الغربة ممن حوله ، وكيف يرى أنه مختلف ، وهنا كان الخيط ، قلت ربما لأنه كاتب وأنا أصنف ككاتبة ، ربما الكاتبون هكذا ، ولكني لم أتقبل بعد ذاتي ، فجاءني الرد في كتاب الكاتبة لبابة حيث كان موضوع الكتاب معالم الطريق نحو الأدبية ، وذكرت كيف الكاتب يرى نفسه غريبًا وكيف يتفاعل مع محيطه بشكل مختلف وكيف يبالغ في مشاعره ويرى الناس بعين عجيبة .

لا أخفيكم تصالحت مع ذاتي حينها فهمت نفسي العجيبة وتمردي المستمر واختلافي الجذري عن من هم حولي ، وحاولت استكشاف الناس حولي فوجدت المبدعون هكذا مختلفون وصرت أقول لمن يرى اختلافا في روحه ابحث عن شغفك لترى الدنيا بعينيه وليمتلئ ذلك الفضاء الشاسع بينك وبين الدنيا ، ولتقبل ذاتك فغربتك نعمة إن سخرتها في طرح إبداعك .

وفي استكشافي لم أجد الكُتَّاب فقط هكذا ، بل أي موهوب في الحياة هكذا ، الروح تبقى واحدة والنتاج يختلف من كتابة أو رسم أو حياكة ، أيًا كان ، إن وجدت اختلافا في روحك وغربة ابحث عن شغفك لتستطعم الحياة ، وإن كنت ممن وجدوا شغفهم بالفعل فاستوعب طبيعة روحك المبدعة واقبلها ، ولا تحمل نفسك فوق طاقتها ..

* تنويه:
هذا حال المبدعين ، قد يكون هناك أشخاص يمرون بذات الحالة وليسوا مبدعون ، ولكن في الغالب لا يوجد إنسان لا يمتلك بصمة مختلفة ، الفرق أن هناك من قتلها وهناك من أظهرها ونمَّاها وكلما نمت كلما زادت غربتك لأن نظرتك للدنيا تختلف جذريًا عن أي شخص عادي ..

التعليقات

تعليقًا





 
 

 

أنت أيضًا تستطيع|زينب علي البحراني

أنت أيضًا تستطيع زينب علي البحراني “من يحلم بأن يهزمني فعليه أن يستيقظ ويعتذر عن ذلك”.. هذه الكلمات التي تلتهب الثقة في ...
by admin
 

 
 

الإستضعاف الذي يجلب الأستعطاف|احمدفرج

الاستضعاف الذي يجلب الاستعطاف اخرته وحشة اوي زي ايه زي خطيبه تحكي لخطيبها كل مشاكلها العائلية نقاط الضعف والمسكنة وتوصله ان...
by admin
 

 
 

ضرب الأبناء |أحمد فرج

نهي النبي صلي الله علية وسلم عن ضرب الوجهه لما يحمل من كرامة الانسان وان معظم التعبيرات والفكر واتخاذ القرار وادارة الاجهزة ...
by admin
 

 

 

متزعلش |احمد فرج

المقال ده خاص و مخصص للشباب والبنات الي ليهم آباء وامهات ارتقت ارواحهم الي مكانهم الجميل فين ؟ في جنات ونهر ايوا يعني فين ؟ في...
by admin
 

 
Advertisement
 

حاسس بيك |أحمد فرج

المقال ده مرضتش اسجله فيديو برضه لاني مش هقدر استجمع قوايا فيه وممكن بكل سهوله تنهار دموعي ومش هينفع اكمله قولت اكتبة احسن وا...
by admin
 

 




Advertisement