الموقع الرسمي لمجلة حور الدنيا
مجلة شبابية



نبضات قلم

2013-03-13
 

ما بين العمرين

More articles by »
Written by: admin

ما بين العمرين

أحمد فرج

في مقارنة سريعة وإن كانت لاتجوز بين قصتي  :
عمر وسلمي وعمر وبسمة أقص عليكم ..

أما القصة الأولى ..عمر وسلمى فهي قصة سينمائية لثلاثة أفلام 1.2.3 لذلك الشاب الطائش المدلل .تصرفاته الغير مسئولة وعلاقاته النسائية الكثيرة التي استمرت إلى أن قابل زوجته التي أحبها ورغم ذلك لم يتمالك نفسه من خيانتها أيضًا مع الأخريات من حين لآخر. فتارة تعنفه وتارة تسماحه إلى أن أنجب بنتين ملك وليلى عسي أن يقربه ذلك إلى الله أو إلى أن يحترم إنسانيته وإنسانية بنات آدم ,,  ولكن إذا به يكمل مسيرته الخالدة في الخيانة وارتكاب المحرمات والأهم من كل هذا أن الكاتب والمخرج والمنتج لم ينسوا مبدءًا مهم ألا وهوا أن يكون عمر بطل ليحتذى به شباب جيله ؟؟ هذه ومضة سريعه ومعلومات أخذتها من أصحابي من قصة الأفلام الثلاثة لذلك البطل المزعوم التي والحمد لله لم أشاهد منها مشهدًا واحدًا .

أنتقل بكم إلى القصة الثانية لعمر وبسمة ..فهي مختلفة تمامًا ولم تعرض على السينمات ولا دور العرض ولا التلفزيون ولا الإنترنت ؟ هذة قصة واقعية من سينما حياتنا تتكون أيضًا من ثلاثة أجزاء 1.2.3 أو إن شئت فقل ثلاثة سنين لشاب اسمه عمر, شاب ملتزم دينيًا ملتحي خريج دار العلوم محب لله ورسوله لاتفارق الابتسامة وجهه المنير. يتاجر في مهنته البسيطة العظيمة منذ أن كان صغيرًا فهو بائع العسل ولا يختلف إثنان على أن عمر يشابه العسل في أمور كثيرة ..أراد عمر أن يتزوج فاختار بيت ملتزم محترم معروف عنه ذلك فتقدم ليطلب يد بسمة واشترط علي أبيها أنه من سيتحمل مصاريف الزواج كلها من فيض تجارته الرابحة ووافق الأب الطيب ..وتم الزواج سريعًا وببركة غير معهودة. وأثمر الزواج عن طفلتين أيضًا حفصة ورحمة وبين دخان ما تمر به أمتنا من ذل ومهانة وتقاعس عن نصرة المستضعفين وفي لحظات وومضات وخفقات قلب وتنهدات من واقع مرير لأمتنا يشعر به كل حر . قرر عمر أن يكون سبب من أسباب التغيير وجندي من جنود الحق وأن يرفع سنام الإسلام ويجاهد في سبيل الله وفي سبيل دينه ووطنه المسلم وهنا يخفق قلبه عند أخذ رأي زوجته الصغيرة( بسمة )لأنه ربما لم يرجع إليها مرة أخرى وكان الرد المتوقع من الزوجة المؤمنة المهيئة لذلك وذات الأصل الإيماني النادر(إذن لن يضيعنا) وكأنها بنت هاجر..اذهب ياعمر والله إنها لموتة واحدة ومن لم يمت بالسيف مات بغيره وإن موعدنا إما في الدنيا علي طاعته وإما في الجنة ولكن شرط أن تشفع لي ولأهلي فإن الشهيد يشفع لسبعين من أهله وذهب عمرمن أرض مصر منبت الرجال لأرض الشام أرض الميعاد والحساب والجهاد ذهب عمر يجاهد البغي والظلم الذي وقع علي أمتنا ويرد لنا جزء من شرفنا المسلوب والمغدور حتي التقته شهادة علياء في جنباتها وهناك يلقى ربه صابرًا محتسبًا مقبل غير مدبر(تقبلك الله ياعمر) وماذا كان رد فعل (بسمة) إنا لله وإنا إليه راجعون إني محتسباه عند الله وهكذا كان اتفاقنا؟؟ اللهم ثبنتي وتولى بناتي اللهم إني أسألك أجره , يارب نبيك وحبيبك محمد صلى الله عليه وسلم قال من جهز غازيًا فكأنما غزا.. ربي أنا الآن زوجة شهيد ؟؟
فرق شاسع بين عمر وسلمى وعمر وبسمة ولكم التعليق .

التعليقات

تعليقًا





 
 

 

أنت أيضًا تستطيع|زينب علي البحراني

أنت أيضًا تستطيع زينب علي البحراني “من يحلم بأن يهزمني فعليه أن يستيقظ ويعتذر عن ذلك”.. هذه الكلمات التي تلتهب الثقة في ...
by admin
 

 
 

الإستضعاف الذي يجلب الأستعطاف|احمدفرج

الاستضعاف الذي يجلب الاستعطاف اخرته وحشة اوي زي ايه زي خطيبه تحكي لخطيبها كل مشاكلها العائلية نقاط الضعف والمسكنة وتوصله ان...
by admin
 

 
 

ضرب الأبناء |أحمد فرج

نهي النبي صلي الله علية وسلم عن ضرب الوجهه لما يحمل من كرامة الانسان وان معظم التعبيرات والفكر واتخاذ القرار وادارة الاجهزة ...
by admin
 

 

 

متزعلش |احمد فرج

المقال ده خاص و مخصص للشباب والبنات الي ليهم آباء وامهات ارتقت ارواحهم الي مكانهم الجميل فين ؟ في جنات ونهر ايوا يعني فين ؟ في...
by admin
 

 
Advertisement
 

حاسس بيك |أحمد فرج

المقال ده مرضتش اسجله فيديو برضه لاني مش هقدر استجمع قوايا فيه وممكن بكل سهوله تنهار دموعي ومش هينفع اكمله قولت اكتبة احسن وا...
by admin
 

 




Advertisement