الموقع الرسمي لمجلة حور الدنيا
مجلة شبابية



غير مصنف

2014-08-24
 

المرأه والتحرش

More articles by »
Written by: admin

حدث أمر مفجع منذ فترة .. وهو فى الحقيقة ليس بالأمر المفاجئ الغريب حدوثه .. وهذا الامر هى حادثة الاغتصاب المأساوية فى ميدان التحرير .. هل لازلتم تذكرونها ؟!
نعم انتهى الموضوع .. انتهت القضية وأستأنف الجميع حياتهم العادية ويستمر التحرش ويستمر العرى ..
أريد هنا أن أتحدث بعقلية وبمنطق سليم ..
كم أستمر الدفاع عن التحرش والفتيات ؟!
خمسة أيام فقط .. خمسه ايام كتبت الصحف عن التحرش والمتحرشين , لخمسه ايام غيرت الصحف مقالاتها وقصصها عن زنا المحارم وتكلمت عن التحرش .
خمسة أيام غيرت فيها الفضائيات افلام العرى وبرامج الصراحة وتكلمت عن التحرش ونفسية المتحرشين .
وكما جرت العاده وفى سماجة وغباء امتلئت صفحات الفيس عن مدعى الدفاع عن حقوق المرأه ” أعدموا المتحرشين .. أخصوا المتحرشين ” , وكتبت الاشعار السخيفة ” احذرى الهواء الرطب كى لايتحرش بجسدك البارد ” , وقصص التحرش بالمحتشمات , والهدف منها واضح وضوح الشمس ” تبرير العرى ” , فتجد أحد الأبطال يكتب ” كانت ترتدى النقاب .. وترتدى الجوانتى والشراب .. لايظهر منها شئ اطلاقاً .. ويأتى المتحرش ويضع يده عليها .. أقسم انه وضع يده فى مكان حساس جداً جداً .. فصحت فى وجهه وهاجمته ” .
ولعل أكثر الأمور سخافه وغباء هو من يقول بأن التحرش سببه هو النقاب و الملابس المحتشمه …
نعم هناك تحرش بالمحتشمات ” الزى الاسلامى الصحيح ” لكن نصيب الأسد فى التحرش هو للمتبرجات ” بنطال فيزون , تيشرت فيزون , خرقه ” طرحة ” فيزون ” .. ونقول نصيب الأسد لانها مهدت الطريق للمتحرش ليتعرض لها وأينما تسير تتبعها النظرات بألحاح, على عكس المحتشمة .
وبالعودة الى ما حدث فى الخمس ايام .. وبالتجول فى صفحات الفتيات التى كانت تعوى ” لا أثق فى الرجال .. أخاف أن أسير فى الشارع .. لم أغادر غرفتى اليوم .. سأحرم نفسى من الطعام .. سأنعزل فى غرفتى الى ان اموت ” , ولك أن تتخيل يدها المرتعشتين وهى تكتب على الكيبورد تلك المأسى .
بالطبع بعد كل هذه الاحداث ستجد الفتاه تسير فى الشارع تتلمس طريقها فى سكينة وهدوء والخوف فى عينيها , لكنك تسير فى الشارع فتجد الأمور كما هى لازالت الفتيات عرايا !
هل استعادت عافيتها فجأه وقررت أن تغادر غرفتها الضيقة ؟! , استعادت حالتها النفسية الرائعه من جديد وزالت العقدة النفسية من الشباب والمجتمع الشرقى التى كانت تصفه منذ أيام بالمجتمع الجاهل المتخلف وعادت لتسير عاريه فى الشوارع ؟! .. هل اقتنعت انه لا يأس مع الحياة !
من الواضح ان الفتيات لايتعلمن الدرس المكرر .. ومن الواضح أن لديهم قدرة على الصمود , لكن السؤال هنا هل كنت تأمل أن تجد تغيراً بعد ما حدث ؟!
وأظن ان اغلب .. وأقول اغلب وليس كل .. أغلب من كانوا يصرخون فى تلك الأيام ” اعدموا المتحرش .. أخصوا المتحرش ” هم المتحرشون , فتلك أقلام أكثر الناس دهائاً فيكتب وكأنه ينصر القضية فيزيدها تعقيداً بحلول وتعليقات عقيمة , والدليل على هذا أن هؤلاء يكتبون عن الحرية وحرية العرى طوال السنه وحين يحدث امر مثل الذى حدث يدخلون بمقالاتهم وتحليلاتهم ليشوشوا عن الحقيقة والمنطق ولينصروا التبرج بدعاوى باطله .
والحرية عند هؤلاء أن تمشى الفتاه فى الشارع عارية أو تكتفى بملابسها الداخليه وحين تخرج الأمور عن السيطرة وتحدث حوادث فرديه مأساوية لا بأس بتخصيص نصف ساعه لكتابه مقال لأحدى الصحف الصفراء عن المتحرش وحقوق المرأه فى العرى والمجتمع الشرقى المتخلف .
واذا نادى أحد بأرتداء الملابس المحتشمة التى تليق بمكانه الفتاة والمجتمع يصيح مدعى الدفاع عن المرأه وحقوقها أن المشكلة عندكم هى انكم ولدتم فى مجتمع ذكورى لا يحترم الفتاه ولا ينظر الا لجسدها لا يقدر عقل المرأه .. ولاتسأل عن العلاقة بين العقل والملابس !
هل انتى تائهه بين الحلول ؟!
اليكى الحل بأختصار شديد .. تمتعى بحياتك ولاتجعليها شاقه قاسية وعيشى حياة طبيعية وهدوء فى ملابس محتشمة لا تصف جسدك .. انتهت الاجابة
وأخيراً .. أنتظروا القصه المكررة .. أنتظروا التحرش فى العيد .. وأنتظروا المدافعين الأشاوس .. وأنتظروا قصص وبطولات جديدة

………..

بقلم احمد سمير

 

 

التعليقات

تعليقًا





 
 

 

أنت أيضًا تستطيع|زينب علي البحراني

أنت أيضًا تستطيع زينب علي البحراني “من يحلم بأن يهزمني فعليه أن يستيقظ ويعتذر عن ذلك”.. هذه الكلمات التي تلتهب الثقة في ...
by admin
 

 
 

الإستضعاف الذي يجلب الأستعطاف|احمدفرج

الاستضعاف الذي يجلب الاستعطاف اخرته وحشة اوي زي ايه زي خطيبه تحكي لخطيبها كل مشاكلها العائلية نقاط الضعف والمسكنة وتوصله ان...
by admin
 

 
 

ضرب الأبناء |أحمد فرج

نهي النبي صلي الله علية وسلم عن ضرب الوجهه لما يحمل من كرامة الانسان وان معظم التعبيرات والفكر واتخاذ القرار وادارة الاجهزة ...
by admin
 

 

 

متزعلش |احمد فرج

المقال ده خاص و مخصص للشباب والبنات الي ليهم آباء وامهات ارتقت ارواحهم الي مكانهم الجميل فين ؟ في جنات ونهر ايوا يعني فين ؟ في...
by admin
 

 
Advertisement
 

حاسس بيك |أحمد فرج

المقال ده مرضتش اسجله فيديو برضه لاني مش هقدر استجمع قوايا فيه وممكن بكل سهوله تنهار دموعي ومش هينفع اكمله قولت اكتبة احسن وا...
by admin
 

 




Advertisement