الموقع الرسمي لمجلة حور الدنيا
مجلة شبابية



شخصيات

2013-03-13
 

حوار مع الشاعرة المصرية الرائعة إيمان بكري

More articles by »
Written by: admin

حوار مع الشاعرة المصرية الرائعة  إيمان بكري

حوار:صفاء عبد المرتضى

§        الإعلانات أصبحت مدمرة للغة العربية.

§        تحرر المرأة ليس له علاقة بسوء الخلق.

§        لست من شعراء الشعر الحلمنتيشي.

§        كان حلم حياتي دائما أن يصل شعري إلى العامة.

§        نحن السبب في توريث الحكم.

§        البساطة والصدق هما عماد الشعر.

§        نحن في حاجة إلى مصابيح للتنوير.  

§        كنت خائفة من قيود المجتمع في بداياتي.

§        كتبت الشعر وأنا في حماية الناس.

§        مازالت الأجواء حولنا مسممة.

§        متى انفصلت عن الناس لن أكون إيمان بكري.

§        لا أصدق الإطراء رغم أنه في كثير من الأحيان مؤشر على الإجادة.

§        أشعر بالضآلة والصغر أمام التفاف الناس حولي.

§        أغلب قصائدي أكتبها في الضوضاء!

§        أرى مصر امرأة على وجهها بسمة وفي عيونها دمعة.

الشاعرة “إيمان بكري” شاعرة مصرية رائعة تكتب الشعر بنوعيه الحر والعمودي ويتميز أسلوبها بالرقة،وعذوبة اللفظ .. كتبت الشعر وهى يافعة، وكان لمكتبة والدها دورا رائدا في توسيع مدى رؤيتها، وإطلاعها على أشعار القدامى والمحدثين حتى صقلت موهبتها الشعرية.. نالت شهادة الليسانس في اللغة العربية والدراسات الإسلامية من كلية دار العلوم- جامعة القاهرةعام 1978.. عملت بالتدريس ثم انتقلت إلى وزارة الثقافة عام 1992، ثم شغلت منصب مستشار أدبي ومدير المكتب الفني بالهيئة العامة للكتاب
شاركت إيمان بكرى في العديد من اللقاءات والأمسيات الشعرية الناجحة والتي لاقت جماهيرية فائقة.

في البداية أبدت ترحيبها بالحوار إلى مجلة “زهرة الخليج” وأكدت لنا أنها مجلة واعية مثقفة مواكبة لكل الأحداث خاصة مع الأدباء والفنانين والمثقفين …

حوار:صفاء عبد المرتضى

  • ·  من هي إيمان بكري في كلمتين ؟

إيمان بكري وجع عربي .. إيمان بكري دمعة في عيون الفرح، وفرحة في عيون الحزن، إنسانة مصرية من طين مصري، وعربية تألقت وعشقت تراب هذا الوطن، أنام وأحلم بالتحرر والحرية والاستقلال.

  • ·  أهم الصفات التي كانت تتمتع بها الطفلة إيمان بكري؟

التنوع، والتمرد، والعناد، والتوهج لمواهب كثيرة. فأنا مارست كل أنواع الهوايات سواء موسيقية،أو غنائية،أو راقصة… فكنت أعزف وكنت أرقص الباليه وأشترك في دورات الجمباز .. كل أنواع الهوايات مارستها لكن في النهاية استقريت على الكلمة بكل ما تحمله من معاني.

  • ·  قمت بتدريس مادة اللغة العربية ، فأي فروعها كانت محببة إليك في تدريسها؟

النحو؛ لكسر حاجز الصعوبة أمام الطلبة، لكني كنت أستمتع جدا بتدريس البلاغة والنصوص وألجأ إلى شرح النصوص بطريقة محببة جدا إلى الأولاد والحمد لله كل الفصول التي كنت أدرس لها كانت لا تحتاج إلى مجموعات تقوية أو دروس خصوصية والطريف أن أولياء الأمور كانوا يشتكون من أن أبناءهم لا يذاكرون إلا اللغة العربية فكان تدريس اللغة العربية بالنسبة لي وكأنني أعزف معزوفة جميلة فقد تعودت أن أتقن كل ما أقوم بعمله.

  • ·  وهل كان هذا التميز في دراستها أيضا؟

لا كنت في دراسة اللغة العربية “مش أوي” لكن عندما قمت بتدريسها أصبحت مسئوليتي أن أحبب النشء فيها.

  • ·  كيف جاء حبك للشعر وكتابته ؟

جاء حبي للشعر أولا بتأثري بأبي لأنه كان محاميا مرموقا وكان بليغا جدا في اللغة العربية وكان يحثنا في البحث في القواميس عن معنى الكلمات وكان يعطينا مصطلحات في موضوعات الإنشاء لنحفظها عن ظهر قلب كي نستخدمها حينما نريد التعبير عن أنفسنا ولتكوين حصيلة لغوية لدينا.

  • ·  وهل دراستك للغة العربية هي التي أحببتك في الشعر أم العكس؟

جاء حبي للغة العربية أولا وعندما قمت بدراستها اتطلعت على آداب الشعراء في كل مراحل العصور المختلفة.

  • ·  وبأي المدارس الشعرية تأثرت إيمان بكري؟

كان أكبر تأثري بمدرسة المهجر لأنها تتميز بالرومانسية فأحببت جدا شعراء المهجر الذين تخصصوا في هذا اللون وعشقت الشعر الأصيل الذي يلمس الحواس ويخاطب العقل والوجدان من هنا جاء تعلقي بالشعر وبحثت طيلة حياتي عن كتابة الكلمة الشاعرة سواء بالفصحى أو العامية وبأقصر طريق يصل إلى عقل ووجدان المتلقي.

  • ·  تحت أي مسمى تندرج أشعار إيمان بكري؟

أكتب ثلاث أنواع من الشعر: الشعر الفصحى، والشعر العاطفي وكلا النوعين مختلفين وأكتب الشعر السياسي وشعر العامية وتجدين أن اللهجة الساخرة عندي موجودة في كل من شعر الفصحى ،والشعر السياسي، وفي شعر العامية كما يعلم الجميع.

  • ·  هل يمكن أن تكون السخرية أكبر أثرا وتأثيرا من النقد المباشر؟

هذا يتوقف على الشخص الذي يكتب الكتابة الساخرة بما فيها الشعر الساخر ذلك لأن السخرية لا تأتي عنوة أو بقصد وفي رأيي أن الذي يكتب السخرية لابد أن يتسم بروح الدعابة وخفة الظل والمرح فهم أساس السخرية وليست كل سخرية تصل إلى الوجدان.

  • ·  هل تعتبرين نفسك من شعراء الشعر الحلمنتيشي؟

لا.. أنا لا أنتمي إلى هذه المدرسة التي لها شعراؤها والذين نجحوا فيها وفي رأيي أن الشعر الحلمنتيشي هو استخدام اللغة العربية بطريقة صعبة جدا فالشاعر هنا يستخدم اللغة الفصحى بحذافيرها وفي نفس الوقت يحافظ على قواعد النحو لكن من الممكن أن يأتي بلفظ غير مستخدم كثيرا في اللغة العربية أو بعض الكلمات المهجورة ومن الممكن أيضا أن يضع بدلا منها بعض كلمات اللهجة العامية لكنه في كل الأحوال يحافظ على قواعد اللغة العربية ولابد من الحفاظ على هذه المدرسة المحترمة لأننا نريد استمرارية هذا اللون من الشعر لأن له قضاياه التي يتناولها ببراعة.

  • ·  ومن أحب شعراء هذا اللون إليك؟

لا تحضرني أسماء الآن سوى الشاعر ياسر قطامش وهو عم الشاعر عمرو قطامش .. وبالمناسبة أود أن أضيف أن شعراء الشعر الحلمنتيشي الآن لا يجيدون قواعد اللغة العربية أو الالتزام بالنحو وفيه كتير منهم “مبيعرفوش نحو أصلا”.

  • ·  أيهما تفضلين: أن تكون الغالبية العظمى من قرائك من صفوة المثقفين أم من عامة البسطاء؟

من عامة البسطاء فأنا أكتب لكل الناس وكان حلم حياتي دائما أن يصل شعري إلى العامة .. واللهجة العامية دائما ما تكون قريبة إلى الناس ، فالناس عندما يحبون شاعرا يتقبلون منه كل شيء وأنا بدأت بكتابة الفصحى والعامية معا وكتبت الشعر الغنائي أولا ثم اتجهت إلى شعر العامية بعدما التحمت بالناس ووسط طبقات الشعب الذي يوجد بها النبض وبدأت أصل لهؤلاء ووجدت أنهم يحتاجون إلى شعر الفصحى لأن شعر الفصحى سيظل محتفظا بمقوماته وباستمراريته .. فشعر العامية من الممكن ألا يستمر لكن شعر الفصحى سيستمر إلى أبد الدهر لأنه موجه إلى كل أبناء الوطن العربي.. والعامية تأثيرها مؤقت وبالرغم من ذلك أحرص على أن تناسب القصيدة العامية كل عصر من العصور.

  • ·  وهل كل قصيدة عندك مرتبطة بحدث معين؟

لا أتعمد ذلك وإذا ارتبطت بحدث معين أغير الحدث كي يكون عاما فلو قلت قصيدة اليوم عن قطار انقلب مثلا فماذا سأقول بعد أسبوعين؟ وغالبا قصائدي تمتد لتناسب أي مكان وأي وقت وأي زمان كي يكون عندي ذخيرة وكم من الشعر لذلك حتى لو انفعلت بحدث معين أعممه.

  • · القفز من موضوع لآخر سمة غالبة على معظم قصائدك العامية بحيث تتناولين في القصيدة الواحدة موضوعات شتى ليس لها علاقة ببعضها البعض أحيانا. فهل يعتبر ذلك نوعا من الشرود؟

كل قصيدة من قصائدي تتناول موضوع معين فقصيدة “دستور يا اسيادنا” مثلا كتبتها حين توفى حافظ الأسد وورث الحكم إلى ابنه بشار لذا قلت:

دستور يا اخوانا يا بعدا

لأ سوري دستور مالبعدا

وقرأها الكثيرون sorry “كلمة آسف باللغة الإنجليزية” لذا فالمعنى في بطن الشاعر وكانوا يدرسون مشروع التوريث في مصر فحاولت أن ألقي ضوءا على هذا الموضوع فقلت فيها أيضا

بيغيروا في الدساتير
و لا عاد في الحتة كبير
و يا وارث تورث مين
ما الورث إتباع و إتبعنا

 وإذا قال لي أحد:”انت بتقولي إيه؟” أقول لهم:”أنا بتكلم عن سوريا يا جماعة مبتكلمش عن هنا” وفي هذه القصيدة بدأت أطرح أن الهدف واحد والموضوع واحد في كل شعوب الوطن العربي لأن توريث الحكم نحن السبب فيه ، وأنا أحب من خلال قصائدي تضفير الموضوعات مع بعضها البعض.

  • ·  كيف تنظر إيمان بكري إلى بنات جنسها اللاتي يرققن بعض حروف اللغة العربية أثناء النطق؟

للأسف الشديد هذه ظاهرة مؤسفة جدا حتى أنها أصبحت لا تقتصر على الفتيات أو السيدات فقط بل أصبحنا نجدها أحيانا في بعض رجال الإعلام الذين يطالعونا في التليفزيون والذين يخطئون في كثير من حروف اللغة العربية فينطقون الثاء سين، والطاء تاء، والضاض دال .. والمفروض أنهم درسوا أسسا معينة لمخارج الألفاظ، وحتى الإعلانات أصبحت مدمرة للغة العربية فهم يأتون بأطفال “يتهتهوا” كي يقولون شيئا فنجد أطفالنا يقلدونهم في هذه “التهتهة” لأنهم يرونهم قدوة لهم وأرى أن هذه جريمة ترتكب في حق اللغة العربية حتى من بعض القضاة والمحامين الذين من المفترض أن تتسم لغتهم بالبلاغة في التعبير نفاجأ بكلماتهم خاطئة وهم بذلك يبتعدون عن اللغة العربية ويتعالون عليها بالرغم من أن الموضوع في غاية البساطة وهو أنه بإمكانهم اللجوء إلى متخصص في النحو يقوم لهم بالتشكيل السليم حتى لا يصبح استخدام اللغة العربية جريمة ترتكب في حقها من كل طبقات الشعب.

  • ·  أجمل الصفات التي ترينها في المرأة الشرقية ؟

للمرأة الشرقية صفات ثابتة وأخرى متغيرة فأيام التحرر في زمن قاسم أمين كنا نرى المرأة طموحة يملؤها التحدي والإحساس بذاتها وأرى أن هذه الفترة كانت ذهبية لكن عندما يحدث ارتداد ثقافي لا تستطيع المرأة أن تواجه مجتمع بأكمله وحدها فإذا أردنا التأثير على مجتمع نؤثر على المرأة أولا؛ وعندما نكبل المرأة بثقافة متردية بالخوف من الدين ونكبلها بالخوف من الإفصاح عن مشاعرها تتحول إلى كائن هش وحطام امرأة لن تستطيع أن تبني أمة ولن تستطيع أن تربي نشء فيجب على المرأة أن تقف بصمود أمام أي تيار يحاول أن يهدمها، وأؤكد على أن تحرر المرأة ليس له علاقة بسوء الخلق بل على العكس التقدم يزيد من ثقافة المرأة وتحملها لمسئوليتها لذا يجب أن تكون المرأة أكثر شجاعة وثباتا وتماسكا في قلب الوطن العربي.

  • ·  كيف تقرأين عبارة المرأة تساوي الرجل؟

المرأة تساوي الرجل ضعفين لكن ليست أي امرأة ولا أي رجل؛ فحينما نقول أن القوامة للرجل نجد أنه ليس بالضرورة أن يكون لكل رجل قوامة! فكم من الرجال لا يتحملون المسئولية ويتركونها للمرأة .. ولا شك أن المرأة إذا توفرت فيها سمات الثقة بالنفس، والعلم، والثقافة البيئية، والثقافة المجتمعية، والرؤية الثاقبة تستطيع أن تغير أمم.

  • ·  سؤالي التالي بعنوان “قيل عن إيمان بكري” ما يلي فإلى أي مدى تتفقين أو تتعارضين مع هذه العبارات:

–         إيمان بكري ست بميت راجل.

دي حقيقة؛تحملت المسئولية مبكرا وعلمني والدي ألا أخاف منذ نعومة أظفاري لأننا كنا ست بنات وولد وأنا ترتيبي في المنتصف يعني أول واحدة في تاني دفعة .. ويمكن عندما وجد والدي أن الله أعطاه عدد كبير من البنات ود لو يغرس فيهن أخلاق الرجال، فمنذ الصغر وهو يربينا على عدم التهاون في الحق، والجرأة، وعدم الاستسلام أو الخوف، والمطالبة بالحقوق، وعدم تقبل الإهانة، وضرورة أن يكون لكل منا كيان .. وأمي كانت تحكي لي بأنه كلما رزق ببنت يكون سعيدا جدا ويقول رزقنا الله بزهرة جديدة فكان يعتز بنا لأبعد الحدود.

–         إيمان بكري شاعرة جاءت باللفظ من قلب البساطة.

أرى أن البساطة والصدق هما عماد الشعر .. وعدم التكلف كما هو الحال في العصر العباسي مثلا فنجد أن الألفاظ كان مبالغ فيها .. وأرى أن صورة الحياة الاجتماعية والثقافية تفرض ظلالها حتى على مفردات الفنون والآداب لكن أنا دائما عندي قناعة بأن الشعر بصفة خاصة لابد أن يتميز بالبساطة ويجب هنا أن نميز بين البساطة والسطحية فأنا أقصد البساطة في تناول اللفظ وانتقاء الفكرة كي يتمكن الشاعر من عبور الجسر الذي بينه وبين المتلقي كي يشعر بالكلمة التي يريد أن يقولها والمعنى الذي يريده.

–         تتركز قصائد إيمان بكري حول انشغالها بقضاياها الشخصية خاصة وقضايا المرأة عامة ..

من قال ذلك لم يقرأ لي شيئا!! لأن شعري كله سياسي وحتى الشعر العاطفي أعبر من خلاله عن المرأة بصفة عامة بكل أحاسيسها وبكل جرأتها .. و لا يوجد بقصائدي قضايا شخصية نهائيا وإن كانت القضايا الشخصية جزء من الشاعر ولتعيدي قراءة قصائد مثل: “دستور يا اسيادنا” و”مفيش حاجة”.

–         إيمان بكري صوت حر يعبر عن نبض الشارع المصري والإنسان البسيط.

إذا لم يعبر الشاعر عن الوطن وعن حفنة الطين التي تربى فيها فسينفصل عن عالمه وستصبح كلماته بلا تأثير وأنا من الذين يؤمنون بأن الكلمة لابد من أن يكون لها دورا وأن الفنون والآداب لابد أن يكونا أداتين لتغيير المجتمع وإيقاظه وإلى إضاءة الجوانب في المناطق المعتمة فنحن في حاجة إلى مصابيح للتنوير، لا أعترف ولا أميل إلى القول بأن الشعر للشعر فقط لأن الشعر الحقيقي هو ترجمة الذات والشاعر الحقيقي يكتب ذاته من خلال هذا .. قناعتي بالشعر هي أن الشعر لابد أن يكون جسر التواصل ويكون أداة لمحاولة تغيير بعض السلبيات التي تحيط بنا.

–         إيمان بكري تطرقت إلى كل الأبواب بجرأة متناهية.

“أنا مخفتش من حاجة” .. عندما بدأت كتابة الشعر كان يتولاني ويتبناني الشاعر الرومانسي الأستاذ إبراهيم عيسى وكنت في البدايات أكتب بتحفظ وخوف فقال لي:”انت متكتفة ليه وانت بتكتبي؟” نعم كنت خائفة حينها من قيود المجتمع فكنت أخشى أن أكتب قصيدة حب فيسألني زوجي إلى من تكتبين؟ غير أنني لم أكن منفتحة على قراءة تجارب الآخرين كان ذلك في البدايات كما ذكرت لك.. لكن بعد ذلك تعلمت أن أكشف عن كل ما أشعر به وتعلمت أنني لن أستطيع الوصول إلى الهدف الذي أريده أو إلى تناول قضايا حقيقية إلا إذا آمنت إيمانا داخليا بأنني حرة في التعبير وحرة في اختيارات الموضوعات التي أكتبها.

  • ·  ومتى بدأت هذا النضج الشعري؟

منذ بدأت أن أكتب العامية وأنا بدأت في استخدام أسلحتي الشعرية فقد أحسست أن القلم انقلب في يدي إلى سيف وإلى سكين أقوم به بعملية تشريح للأوضاع من حولي، وشعرت بقلمي حادا وأنا أدافع عن تفجير قضايا المصريين عندما أقول كلمة الحق من غير تطاول لأني لازم أعبر عن كل الناس فأنا كتبت الشعر وأنا في حماية الناس.

  • ·  وما هي أول قصائدك التي عبرت عن هذا النضج الشعري؟

قصيدة “مفيش حاجة” اللي بقول فيها:

مافيش حاجة
مانيش عايزة خلاص حاجة
ولا محتاجة انا لحاجة
ولو عايزة صحيح حاجة
مخليتوليش ولا حاجة

عموماً بصوا فيه حاجة
هقولها بس محتاجة
لعقول تفهم
ولو حاجة
مهيش مفهومة او حاجة
نفسرها بكام حاجة
نوضحها بكام حاجة
وأهى حاجة مع حاجة
هتظهر وتبان لنا حاجة
وانا ما بخفش من حاجة
مانيش مسنودة ولا حاجة
لكن ما بخفش من حاجة
لكن فرضاً لو هقول حاجة
هيحصل إيه ؟؟؟ ولا حاجة
هيعملوا إية ؟؟ ولا حاجة

  • ·  هل جلبت لك إحدى قصائدك بعض المشاكل؟

أحيانا لكن في أوقات متفرقة فكانوا يتجنبوني في بعض الندوات لكن أعتقد أن تجنبي هذا كان محاربة من بعض الشعراء كي لا يعلو نجمي عليهم وأنا حتى الآن أعتبرها صغائر من هؤلاء الأشخاص.. أما بعد انتشاري على الفضائيات ووسائل الإعلام المختلفة هددوا زوجي بأنه إذا لم يمنعني من كتابة هذه النوعية من القصائد سوف يضرون به، لكنه لم يكن ليتدخل أبدا في أشعاري ولا لكتابتي للشعر فما كان منهم إلا أن أبعدوا زوجي وأخرجوه من الجيش معاش مبكر.

  • · قرأنا مفردات الحارة المصرية في الكثير من قصائدك العامية ولاحظنا إتقانك لها بل ولعاداتهم وسلوكياتهم، فإلام يرجع ذلك؟

لأنني تربيت في أحياء شعبية .. ولدت في حي القلعة وتربيت فيه وكانت جدتي لأمي تسكن هناك وكنا نحرص على زيارتها يوميا كما عشت في حي شبرا ما يقرب من خمسة عشرة سنة وكنت أراقب خاصة وأنا صغيرة هذه المفردات الشعبية واحتفظت بها داخلي وإلى الآن وأنا أعشق هذه المناطق الشعبية فبمجرد أن أمر عليها أشعر بنشوى غريبة و يعتريني تغير كبير جدا في داخلي .. فيرجع ذلك إلى السيدة عيشة والقلعة وحكايات أمي عنهم، وأنا أعتقد أن مفردات الحارة المصرية بداخلنا جميعا فأحببت أن أسجلها في أشعاري حتى تصل إلى الجيل الجديد ويعرف ما هي “المشربية” وما هي “القلة” و”الزير” وغيرهم الكثير… وكان شاعرنا الكبير أحمد رامي دائما ما ينصحني بأن آخذ الكلمة من على ألسنة الناس وقال لي: ” كل ما تتعرضي للهجة الناس واستخدامها كل ما هتكوني قريبة منهم” وهؤلاء البسطاء أثروا جدا في وعلموني أشياء كثيرة.   

  • ·  ما أهمية السياسة الساخرة في حياتنا؟وما دورها؟

الشعر الساخر مطلوب في بعض الأوقات لكسر حدة العنف الموجود على الساحة وفي نفس الوقت للوصول إلى البسطاء فمثلا “ماكرينا” كانت أغنية أجنبية مشهورة لكنني حولتها إلى قصيدة سياسية وتحدثت فيها عن مكر الفاسدين فقلت:

ماكرينا حوالينا وحيقضوا علينا
وبعد الشر عن السامعينا
صحصح ويايا لحظات يا اخينا
ونفهم اللى مش فاهمينا
دول ماكرينا

ماكرينا عايشين ويانا
حيخلصوا ع اللى معانا
وبينهبوا فينا وبياكلوا شقانا
والحاله جيم والناس تعبانه
دول ماكرينا

ماكرينا حكام وباعونا
لديابه فى الضلمه كلونا
حاصرونا ضربونا دوخونا يالمونه
حالفين ليخلصوا على اللى جابونا
دول ماكرينا

لذا فأنا أرى أن الشعر يمكن أن يكون أداة ناجحة جدا إذا أحسن استخدامها وفي نفس الوقت لا يكون قاسيا على القلوب ويكون فيه “طبطبة” على الوجع وأيضا خارق للعقل والوجدان.

  • ·  ماذا يثير شفقتك نحو أوضاع البسطاء في مصر؟

سلب الحقوق والقهر .. وكم العشوائيات الذي لم يتدخل أحد إلى الآن لإنقاذها.

  • ·  متى قالت إيمان بكري:

–         العِشرة ما بينا ما بتهونشي..وإن هانت..برضو ما نقدرشي

أقولها لزوجي حبيبي لأنه أغلى إنسان عندي في الدنيا وفي الوجود كله فأنا عشت معه سنوات طويلة علمني فيها أشياء كثيرة جدا وكأنني طفلة كنت أحبو وهو الذي علمني كيف أحبو ..وكيف أمشي.. وكيف أسند .. علمني مفردات الحياة كلها لدرجة أننا أصبحنا أنا وهو شخص واحد ولم أكن أتصور يوما أن أستطيع العيش من بعده لكن القدر كان أقوى مني واختطفه في ظروف سريعة ساعتها اعتزلت الحياة بعض الوقت لكن كان لازم أرجع لأن هو قال لي ذلك حتى في أواخر أيامه وأنا أجلس إلى جواره في المستشفى كان يقول لي: “هاتي ورقة وقلم واكتبي اللي انت حاسه بيه دلوقتي” و”متضيعيش لحظة من عمرك من غير ما تسجلي اللي انت حاسة بيه” وكان دايما يقول لي: “يا إيمان اوعي تفتكري انك خلاص وصلتي لسه أدامك كتير، وبكرة هتبقي أعظم من كده بكتير” فعشرته عمرها ما بتهون علي و أتذكره دائما في كل لحظة أتنفس فيها أو أحاول أن ألتقط فيها أنفاسي عندما تمر صورته أمام عيني لأحقق له أمله وأكمل مسيرة الحياة مع أبنائي، فما أعظم أن يساند الزوج زوجته فيكون بحق إنسانا عظيما.

–         ولا يوم هيجي يفرقنا…وهنفضل دايما وياك

أنا دلوقتي مش عايزه أقولها لحد بصراحة لأني في قصيدة “كلنا بنحبك يا حمار” استخدمت هذه العبارة على سبيل السخرية من الشعوب العربية التي تسمح بالتحكم الديكتاتوري للحاكم فكنت أقول:

بنقولك شيي..ما بتمشيشي….والحااا..بنقولها ما بتجيشي
ونقولك هيييسس…ما بتهيسش..ومكمل بينا المشوار
وعلشان كده إحنا إخترناك..وعلى حياتنا إستئمناك
ولا يوم هيجي يفرقنا…وهنفضل دايما وياك

 وأنا الآن لا أريد أن أكون دائما مع أحد من الناحية السياسية لأننا الآن نريد تغيير وجوه وسياسات، وأن يدلي كل واحد بمشروعه، ونخوض تجربة التنوع، ولا نرتبط بشخص واحد طوال العمر!! نحن الآن سنظل مع الأفضل الذي يأتي باختيارنا… لكن “هنفضل علطول وياك” بقولها في كل لحظة لربنا سبحانه وتعالى لأنه هو ملاذنا الوحيد .. الذي ينير البصائر ويحفظ القلوب وندعوه جل شأنه أن يضع الضمير في نفوس العباد الذين يفتقدون الضمير.

–         حلوا بقى عن أوجاعنا وانصرفوا عليكوا اللعنة.

لغاية دلوقتي بقولها لأن كل الأجواء مسممة في المكان فنحن لازلنا نرى نفس الوجوه، ونفس الكروش “اكتبي الكلام ده ومتخفيش” لازالت موجودة نفس الأيديولوجيات، والمطامع الشخصية .. نفس الأحزاب الورقية المزيفة .. نفس وجوه الإعلام الفاسد وأكرر مازالت الأجواء حولنا مسممة بوجود هذه الوجوه البالية، والأفكار العقيمة، والادعاءات الكاذبة، والأقنعة المزيفة وإليهم جميعا أقول لهم: “حلوا بقى عن أوجاعنا” وأفسحوا الطريق للشباب والجيل الجديد الذي يتسم بالصدق، والرؤية الواضحة أين ذهبت العقول الواعية، والضمائر اليقظة، والإرادة القوية التي تمثل شباب الثورة أعطوهم فرصة كي تصبح الأجواء نظيفة لأننا نريد أن نرى وجوها جديدة، ونستمع إلى أفكار واعية، ورؤى مستقبلية جديدة .. كما أقول لهم أيضا: “الناس ثارت على أمثالكم ، تقوموا تمشوا الثوار وتقعدوا أنتم!” فعلام تتآمرون؟ على مستقبل وصحوة بلد!!!.

  • ·  وإلى من تقولين اليوم:

–         فمن لا يركب الأهوال لا يصبو إلى الأمل.

للشعب المصري، وللشعوب العربية كلها، وإلى أي شعب يتعرض للظلم والقهر.

–         لا سلم ولا عهد ولا رقص ولا حجل

أوجهه للأحزاب التي تدعي أن لها دورا في الثورة، ولراكبي الثورة الذين ساعدوا على تكبيل الثورة وضياع حقوقها، والذين يحولون بين الشباب والحصول على مكاسب ثورتهم.

–         جعجعة بلا طحن وأقوال ولا فعل

للإخوان المسلمين .. فأرجو ألا يصل بهم الحال إلى الجعجعة الفارغة ، فإلى الآن نحن في انتظار أفعال كي نطمئن على المستقبل.

–         أعلنت العصيان عليك.

لكل حاكم ظالم لا يعدل .. لكل إنسان جاء باختيار الشعب ولم يكن عند حسن ظنهم به.

–         وإلى من توجهين سؤالك: هل أطفالنا جيف وهل أطفالهم رسل؟

بلا تفكير أوجهه إلى إسرائيل والمجازر التي تقوم بها في غزة .. وشن الهجوم المستمر علي الفلسطينيين بلا رحمة، واغتيال الأطفال في كل لحظة حتى أصبحت دماء الشعوب العربية تراق على الطرقات وكأنهم لا يشبعون من دم الطفل العربي .. فلابد أن يوقفوا هذه السيول من الدماء فمن حق الطفل العربي أن يحتفظ بكرامته و أن يحتفظ بحقه في حياة كريمة.. وأن يستنشق الحرية .. وأن يحلم بالمستقبل.

  • ·  ما هي رسالة الفنان والمبدع داخل مجتمعه؟

رسالة الفنان تشبه “رشة العطر” .. فالفن يهذب النفوس ويرتقي بها.

  • ·  ماذا تمثل الشهرة لك؟ وما ضريبتها عندك؟

ولا أي حاجة ..حب الناس وثقتهم في هي المعنى الحقيقي للشهرة عندي، والشهرة ليست لها ضريبة عندي لأنني متى انفصلت عن الناس لن أكون إيمان بكري.

  • ·  ما أفضل الجوائز التي حصلت عليها؟

حصلت على نياشين وقلادات كثيرة جدا تملأ دواليب من منتدى الشعر العربي، والمنتدى الثقافي العربي، والمجلس الأعلى للثقافة من مصر ومن خارج مصر وأحتفظ بهم جميعا .. لكن لا يوجد شيء يدخل السرور على قلبي مثل أن تقول لي طفلة صغيرة:”أنا بحب شعرك” أو ست كبيرة تيجي تبوسني وتقولي:” أنا بستناك لما تطلعي في التليفزيون عشان بحب أسمعك” فعندما أجد شبابا وأطفالا يرددون أشعاري أشعر أن هناك ثمة أمل في جيل قادم يستمتع بالكلمة وهذا بحق أحسن جائزة عندي.

  • ·  وما هي الجائزة التي تطمحين لنيّلها أو للحصول عليها؟

رضا الله سبحانه وتعالى .. وتوفيقه لي في أن أكمل مشواري الشعري بالمزيد من القصائد الهادفة كما أتمنى أن أكتب مسرحية شعرية.

  • ·  كيف تنظرين إلى الروتين؟

لعن الله الروتين .. لو كان رجلا لقتلته.

  • ·  ماذا يمثل لك الإطراء؟

لا أصدق الإطراء رغم أنه في كثير من الأحيان يكون مؤشر على الإجادة لكن هناك مؤشر داخلي فأنا لا أقول القصيدة إلا إذا كنت متأكدة أنها قصيدة جيدة .. وحينما أجد الناس تلتف حولي وتشكر في أشعر أنني صغرت وأبكي من الضآلة وهذا شعور غريب جدا ينتابني بل أشعر أنني أريد الاختفاء وأن أخبئ نفسي عن أنظارهم كما أشعر بالخجل وأنني لا أستحق ذلك فأنا لازال أمامي الكثير.

  • ·  كيف ترى إيمان بكري كلا من:

–         الحارة المصرية: الحارة المصرية هي اليقظة والغضب والسخرية.

–    الضوضاء: ضرورية في بعض الأوقات؛ وأغلب القصائد أكتبها عندما أكون وسط ناس ولمة حينئذ تتولد بداخلي المعاني لأنني ساعتها أنفصل عن العالم المليء بالضوضاء حولي إلى اللاوعي.

–         الملل: قاتل

–         السراب: مستحب حتى لو كان وهم فلازم نعيش على أمل.

–         المستقبل: في يدي الله

–         مصر: امرأة على وجهها بسمة وفي عيونها دمعة.

  • ·  لو جاز لك أن تضفي ألوان الطيف على ألوان الشعر العربي، فماذا

سيكون لون كل من….

§        الغزل: البمبي

§        المدح: الأصفر؛ لأنه غالبا ما يختلط بالرياء

§        الهجاء: الأحمر

§        الرثاء: الرمادي

§        الشعر الملحمي: الأبيض؛ لما يلتزم به من شفافية العرض وصدق الرواية.

§        الشعر السياسي: كل الألوان!!

§        الشعر الديني: الأخضر

  • ·  أول ما يطرأ إلى ذهنك عند سماعك للأسماء التالية:

–         بيرم التونسي: أسطورة شعر العامية

–         أحمد رامي: أسطورة الرومانسية وكلمة الحب

–         سيد حجاب: الفن بكل ما يحمل من معنى

  • ·  رسالة توجهها إيمان بكري إلى كل من:

– الفتاة المصرية: عليك أن تسعي جاهدة كي تحصلين على حريتك واستقلاليتك .. لا تنتظري أن يمنحك أحد حقوقك .. عليك أن تقدمي نفسك دليلا في سوق العمل، وسوق الإبداع لنراك في الغد القريب امرأة مصرية تلقي بالضوء في ضمير هذه الأمة.

– شباب الثورة: نحن معكم و نرجوا أن نراكم قريبا في أحزاب فاعلة.

– الإعلام العربي: هناك منكم من هو مضلل، ومن هو متآمر .. فعليكم بالرؤية العاقلة والضمير لأنكم فاعلين في تكوين الاتجاه والرأي العام.

– المعلم: أين أنت؟ للأسف نحن جميعا ساهمنا في قتل المعلم نتيجة لبعض الظروف السياسية والاجتماعية التي مرت بنا.

  • ·  وأخيرا كلمة توجهها إيمان بكري إلى شعراء العرب …..

أتمنى أن يكون لنا ملتقى يجمعنا على مستوى الوطن العربي، وأتمنى أن يرتقي الشعر إلى ما كان عليه فالأسماء مازالت متوقفة عند شعراء الخمسينات والستينات .. نحن نريد أن نتواصل وأن يعلم الجميع أن هناك أصوات شعرية في الوطن العربي تستحق التقييم والتشجيع؛ لأن نهضة الشعر مع الأدب مع الفن تبث في الناس الدافع للحياة، وحب الجمال، والصدق، والتطهر وتخلصنا من كل معاني القبح، والغباء، والجهالة.

التعليقات

تعليقًا





 
 

 

أنت أيضًا تستطيع|زينب علي البحراني

أنت أيضًا تستطيع زينب علي البحراني “من يحلم بأن يهزمني فعليه أن يستيقظ ويعتذر عن ذلك”.. هذه الكلمات التي تلتهب الثقة في ...
by admin
 

 
 

الإستضعاف الذي يجلب الأستعطاف|احمدفرج

الاستضعاف الذي يجلب الاستعطاف اخرته وحشة اوي زي ايه زي خطيبه تحكي لخطيبها كل مشاكلها العائلية نقاط الضعف والمسكنة وتوصله ان...
by admin
 

 
 

ضرب الأبناء |أحمد فرج

نهي النبي صلي الله علية وسلم عن ضرب الوجهه لما يحمل من كرامة الانسان وان معظم التعبيرات والفكر واتخاذ القرار وادارة الاجهزة ...
by admin
 

 

 

متزعلش |احمد فرج

المقال ده خاص و مخصص للشباب والبنات الي ليهم آباء وامهات ارتقت ارواحهم الي مكانهم الجميل فين ؟ في جنات ونهر ايوا يعني فين ؟ في...
by admin
 

 
Advertisement
 

حاسس بيك |أحمد فرج

المقال ده مرضتش اسجله فيديو برضه لاني مش هقدر استجمع قوايا فيه وممكن بكل سهوله تنهار دموعي ومش هينفع اكمله قولت اكتبة احسن وا...
by admin
 

 




Advertisement