الموقع الرسمي لمجلة حور الدنيا
مجلة شبابية



ضد السياسة

2013-03-13
 

المسلمون آمال وآلام

More articles by »
Written by: admin

  المسلمون آمال وآلام

محمد غالية

.

ساد المسلمون الدول قرونا كثيرة حكموا فعدلوا ووثقوا في دعوتهم فقاموا ، ووثقوا في ربهم فنصرهم ، أخذوا بالأسباب فامتد ملكهم من شبة الجزيرة العربية إلى مصر ثم إلى شمال وغرب وشرق أفريقيا وزحفوا إلى أوربا  حتى وصلوا  أسبانيا وجنوب إيطاليا وفرنسا و وزلزلوا الإمبراطورية الصينية والهندية  ودانت لهم حضارتي الفرس والروم ، ولكم من حضارات  اندثرت وأخرى أقيمت ، وإن للإسلام صولات وجولات منذ عهد النبي صلى الله عليه وسلم ثم أبو بكر وعمر وعثمان حتى آخر فتوحات الدولة العثمانية وعرف التاريخ فاتحين أمثال خالد بن الوليد وسعد بن أبي وقاص وعمرو بن العاص و وعقبة بن نافع وهارون الرشيد ونور الدين زنكي وصلاح الدين الأيوبي وسيف االدين قطز ومحمد الفاتح وغيرهم فكم من حضارات قسمت وأمبراطوريات زلزلت على يد المسلمون بقوة عقيدتهم ،لما دخل ربعي بن عامر على رستم  فقال له رستم: ما جاء بكم؟ فقال له: لقد ابتعثنا اللهُ لنخرج العباد من عبادة العباد إلى عبادة رب العباد، ومن جور الأديان إلى عدل الإسلام، ومن ضيق الدنيا إلى سعة الدنيا والآخرة

 وكم من ممالك أسلمت بتسامح المسلمين وأدبهم في التعامل والمعاملات ويكفينا هنا لحظة استلام عمربن الخطاب مفاتيح بيت المقدس فاليهود والنصارى اشترطوا عليهم أنهم لن يسلموا مفاتيح القدس إلا لرجل تنطبق عليه مواصفات خاصة، اختلف فيها في كتب التاريخ، وقيل إنها لم تكن من طلبات أهل القدس، ولكن ذكرت مواصفات جسمية لرجل معين، وأن اسمه يتكون من ثلاثة حروف، فوجد المسلمون أن هذه المواصفات لا تنطبق إلا على الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه وأرضاه

فدخل عمر واستلم مفاتيح بيت المقدس  وهنا قال بطريرك القدس:” ما حزنت لأنكم دخلتم دخول الفاتحين الغزاة، لتكون الدنيا دول بيننا، ونستردها يومًا ما، ولكنكم ملكتموها إلى الأبد بعقيدة الإسلام وحكم الإسلام، وأخلاق الإسلام ” ، ثم عاهدهم عمر رضى الله عنه وكان مما عاهد عليه:(بسم الله الرحمن الرحيم (
هذا ما أعطى عبد الله عمر أمير المؤمنين أهل إيلياء من الأمان
أعطاهم أماناً لأنفسهم وأموالهم، ولكنائسهم وصلبانهم، وسقيمها وبريئها، وسائر ملتها
أنه لا تسكن كنائسهم ولا تهدم، ولا ينتقص منها ولا من حيزها، ولا من صليبهم، ولا من شيء من أموالهم، ولا يكرهون على دينهم، ولا يضار أحد منهم).

لقد دان العالم كله بفضل الإسلام والمسلمين وإبداعاتهم ، فكانت تقطة الانطلاق إلى ما وصلنا إليه ، ولعل أهم إنجازات المسلمين كانت في الشرق وبلاد الأندلس .. لنستعرض بعض إنجازاتهم في كافة العلوم الدنيوية

أولا- في المشرق

1-  جابر بن حيان (200هـ \ 816م)
2- أبو بكر الخوارزمي (232 هـ \ 847 م)
3- يعقوب الكندي (260هـ \ 874م)
4- أبو معشر الفلكي (272 هـ \ 887 م)
5-ابن خرداذبة (280 هـ \ 894 م)
 6-أبو بكر الرازي (313هـ \ 925م)
7-البتاني ( 317هـ \930 م)
8-سنان بن ثابت بن قرة (331ه \ 943م)
9- الإصطخري (346هـ \ 958م)
10-عبد الرحمن الصوفي (376هـ \ 987م)
 11-المقدسي (البشاري) (380 هـ \ 991 م)
12-علي بن العباس المجوسي (384هـ \ 995م)
13-أبو الوفاء البوزجاني (387 هـ \ 998 م)
14- ابن يونس (علي) (399 هـ \ 1009م)
15-ابن الجزار (400هـ \ 1010م)
 16-أبو بكر الكرخي ( 410هـ \ 1020م)
 17-أبو سليمان السجستاني (415هـ \ 1025م)
18-ابن سينا (428هـ \ 1037م)
 19-ابن الهيثم (431هـ \ 1040م)

 20-البيروني (440هـ \ 1049م) –
21-عمر الخيام (513هـ \ 1121م)
22-الزمخشري (538هـ \ 1089م)
23-جابر بن أفلح (540م \ 1145م)
24-الخازن المروزي (597 هـ \ 1200م)
25-ابن الرزاز الجزري (614 هـ \ 1217 م)
26-ياقوت الحموي (626هـ \ 1228م)
 27-عبد اللطيف البغدادي (629هـ \1231م)
 28-ابن المسيحي (658هـ \ 1259م)
29-نصير الدين الطوسي (672هـ \ 1273م)
30- القزوينى (682هـ \ 1283م)
31- ابن النفيس (687هـ \ 1288م)
32- شيخ الربوة (727هـ \ 1326م).

 ثانيا- في المغرب الأندلس وإفريقية

 33- ابن فرناس (274هـ \ 888م)
34- أبو القاسم الزهراوي (403هـ \ 1013م)(
35-ابن حزم (456هـ \ 1064م)(
36-ابن الزرقالي (493هـ \ 1099م(
37-الشريف الإدريسي (560هـ \1160م(
38-ابن زهر (أبو مروان) (557هـ \1162م(
39-ابن الطفيل (581هـ \1185م(
40- البطروحي (585هـ \ 1189م(
41-ابن رشد الحفيد (أبو الوليد) (595هـ \ 1198م(
43-الحسن المراكشي (660هـ \ 1261م(..

لقد حرص المسلمون الأوائل على العلم والتعلم لأنهم ايقنوا بتكاملية العلمين الديني والدنيوي ، فبالعقيدة الصحيحة وبالعلم تصل إلى أن يحترمك العالم أجمع ، سيحترمونك حتمًا لحسن أخلاقك ولمستواك الفكري والعقلي ولكنهم سيحترمونك أكثر لقوتك ..

كان الإسلام في بداية عهده في شبه الجزيرة العربية بل لعلنا نكون أكثر دقة في المدينة المنورة ، ثبت للأمر رجال لا يتعدون الألف رجل لكن كل واحد منهم يعدل جيشًا بقوة إيمانه وعقيدته ، فانتشر الإسلام على الأقل بالحجم الذي جعله يصل إليك لتقرأ تلك الكلمات ، قام وصمد المسلمون ، زلوا في أوقات فضاع بيت المقدس وتجمعوا واستطاعوا استعادته على يد القائد صلاح الدين ، ووقتها استغل الصليبيين الفرصة فاخذوا تلك العلوم وبدأوا في تطويرها للنهوض من عصر الظلمات ، لكن استمرار سيطرة الكنيسة حال دون ذلك ، ضعف المسلمون مرة أخرى فغزا التتار العالم لكن المسلمون كالعادة استفاقوا واستطاعوا النهوض والانتصار بقيادة سيف الدين قطز ، واستمرت المواجهات حتى قدوم الدولة العثمانية فكانت أعظم الفتوحات في عهدها ، دخل الفاتح القسطنطينية ، دان الغرب لنا ، ثم بدأت الانقسامات وانتهت الخلافة ، واستطاع الاستعمار تمزيق الدول الاسلامية إلى دويلات وذهبت فلسطين مرة أخرى ، الحرب لاتزال طاحنة سقط المسلمون تلك المرة ولكنهم حتى الاّن لم يعودوا مرة أخرى فكان ماسبق الاّمال ، ولا زالت ، ولكن تحول الكثير منها إلى آلام ، كثر المسلمون ولكن تحقق فيهم قول النبي” يوشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها ” ، فقال قائل : ومن قلة نحن يومئذ ؟ قال : ” بل أنتم يومئذ كثير ، ولكنكم غثاء كغثاء السيل ، ولينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم وليقذفن في قلوبكم الوهن ” ، فقال قائل : يا رسول الله وما الوهن ؟ قال : ” حب الدنيا ، وكراهية الموت”.

فكثر العدد وقلة الهمم ، كثر الأيادى وضعفت العزيمة ، كانت الاّمال منعقدة على الأجيال القادمة والاّن تحولت الأجيال إلى سلعة في يد الغرب ، لا علم ننتج ولا قوة ننتج ولا عقول تخرج ، القوت من العدو والسلاح من العدو والعلم من العدو ، فكيف ننتصر يوما ما ؟!!

إن الله عز وجل ربط النتيجة بالسبب فقال في كتابه العزيز (إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم وإذا أراد الله بقوم سوءا فلا مرد له وما لهم من دونه من وال .)[1] وقال تعالى (ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ لَمْ يَكُ مُغَيِّرًا نِعْمَةً أَنْعَمَهَا عَلَى قَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ وَأَنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ ( 53 )[2]

المسلمون اليوم متشرذمون متناحرون ، بينهم وبين بعضهم اّلف الأميال ، وفي طريقهم إلى الله عشرات الأشياء التي تكبلهم عن المضي فيه ، رغم أنهم يصلون ويدعون الله كل يوم بهذا الدعاء ( اهدنا الصراط المستقيم ) ولكنها أدعية لا تتجاوز الحلقوم ، وعبادة لم نعد نشعر بعضمتها ، نقرأ القرآن بما فيه من العبر من الأقوام السابقين ثم بنفس الحماقة  نرتكب نفس الخطأ بنفس الطريقة ، وكأن ما نصيحة قُدمت ولا تنبيه ذكر ولا قرآّن نقرأ ، نثق في قضاء الله وقدره ثم إذا ما أصاب أحد منا مصيبة انقلب على عقبيه فنسي فضل الله ، انشغلنا بتوافه الأمور وبصراعاتنا وأفكارنا ونسينا تلك الأمانة التي نحملها على أعناقنا ، التي أبت الجبال حملها ، إنها أمانة الدين ، نسينا كل شيء وتفرغنا لخلافاتنا ومشاكلنا والسعي نحو لقمة العيش والزوجة والأولاد ، فلا أمانة أدينا ولا دين نصرنا ولا دنيا أقمنا ، فلا نشرنا الدين في ربوع البلاد ولا تقدمنا في العلوم الدنيوية ، ولكن تأخر في تأخر ، سبات في سبات

إن الوقت جد خطير العالم كله يتقدم ونحن لاشيء ، بالأمس كانت روسيا وأمريكا واليوم ظهرت اليابان والصين والبرازيل وكوريا والكثير ، العالم يستفيق ، عبدة البقر وبوذا يتقدمون لأنهم اجتهدوا في دنياهم ، والمسلمون يتقهقرون ، حملة أعظم دين يتراجعون ، إن لم يكن الاّن تلك العودة فمتى تكون ، هل تنتظرون الأسوأ ؟!! أم توقنون أن المسلمون عائدون إلى مجدهم التليد ؟!!

إنما النصر صبر ساعة ، فصبرًا على ما يريدونه لنا ، وصبرًا على أن نتعب قليلًا في العودة إلى الله والعودة لما كان عليه المسلمون الأوائل ، وصبرًا على تعلم علومنا الدنيوية ، حتى نعود إلى قوتنا وسابق عهدنا ، والحكمة ضالة المؤمن ، فتعلموا وعودوا إلى ربكم ودينكم ، إنها أيام العودة ، قبل أن نضل الركب ..


[1] سورة الرعد

[2] سورة الأنفال

التعليقات

تعليقًا





 
 

 

أنت أيضًا تستطيع|زينب علي البحراني

أنت أيضًا تستطيع زينب علي البحراني “من يحلم بأن يهزمني فعليه أن يستيقظ ويعتذر عن ذلك”.. هذه الكلمات التي تلتهب الثقة في ...
by admin
 

 
 

الإستضعاف الذي يجلب الأستعطاف|احمدفرج

الاستضعاف الذي يجلب الاستعطاف اخرته وحشة اوي زي ايه زي خطيبه تحكي لخطيبها كل مشاكلها العائلية نقاط الضعف والمسكنة وتوصله ان...
by admin
 

 
 

ضرب الأبناء |أحمد فرج

نهي النبي صلي الله علية وسلم عن ضرب الوجهه لما يحمل من كرامة الانسان وان معظم التعبيرات والفكر واتخاذ القرار وادارة الاجهزة ...
by admin
 

 

 

متزعلش |احمد فرج

المقال ده خاص و مخصص للشباب والبنات الي ليهم آباء وامهات ارتقت ارواحهم الي مكانهم الجميل فين ؟ في جنات ونهر ايوا يعني فين ؟ في...
by admin
 

 
Advertisement
 

حاسس بيك |أحمد فرج

المقال ده مرضتش اسجله فيديو برضه لاني مش هقدر استجمع قوايا فيه وممكن بكل سهوله تنهار دموعي ومش هينفع اكمله قولت اكتبة احسن وا...
by admin
 

 




Advertisement